النظام التربوي

أساليب التعامل مع الأطفال كثيري الحركة

بعض الأطفال يمتلكون أجسام حيوية، حيث تتوافر لديهم طاقات هائلة، وهم بحاجة إلى إرشاد لاستغلال هذه الطاقة بشكل إيجابي، حيث أنه في كل بيت يوجد أطفال يتميزون بكثرة الحركة، لذلك من المهم البحث عن وسائل لتعبئة الوقت واستغلال طاقة الأطفال بما هو مفيد.

كيفية التعامل مع الطفل كثير الحركة:

1- الحب والاهتمام، حيث يجب على الوالدين الاهتمام بالطفل الذي يتحرك بشكل مبالغ فيه، وإظهار المحبة له.

2- تعويد الطفل على تحمل المسؤولية، يجب على الوالدين تعويد الطفل على تحمل مقدار من المسؤولية من خلال توكيله القيام ببعض المهمات البسيطة لاستغلال طاقته الحركية ومدحه والثناء عليه بشكل متواصل.

3- التقليل من كميات السكريات والحلويات، لما لها من دور في زيادة الحركة لدى الطفل وتزيد من طاقته.

4- قيام الوالدين باختيار الألعاب التي تساهم في التقليل من حركته وتنمي ذكائه بنفس الوقت مثل ألعاب التركيب، وغيرها من الألعاب.

5- قيام الوالدين التحدث مع الطفل بشكل دائم حول وجوب التقليل من حركته والاستماع لأفكاره ورغباته.

6- في حال قيام الطفل بسلوكيات مستفزة نتيجة فرط الحركة لديه، يجب على الوالدين التصرف معه بأسلوب هادئ.

7- يجب أن يحرص الوالدين على عدم إجبار الطفل على التقليل من الحركة، لأنه بالإجبار يصبح الطفل عنيد.

8- عدم الاستهزاء بالطفل والسخرية منه وبالأخص أمام الأقران.

أفكار لألعاب مفيدة ومسلية للطفل كثير الحركة:

1- لعبة تنسيق الألوان: إن لعبة تنسيق الألوان من الألعاب التي تبث السعادة والمتعة في نفوس الأطفال، وتقوم مبدأ هذه اللعبة على قيام الأم بوضع أكثر من وعاء ملون، حيث تقوم الأم أيضاً بعمل بطاقات من نفس ألوان الوعاء ومن ثم قيام الأم بالطلب من الطفل بوضع البطاقات التي تتناسق مع لون الأوعية في الأوعية نفسها.

2- الصلصال: الصلصال من الألعاب التي تنمي تفكير الأطفال وتساعد في التقليل من حركته، حيث أن الهدف من هذه اللعبة ليس فقط تفريغ نشاط الطفل، استغلال نشاطه وحركته بشيء مفيد، بل تنمية تفكيره وبالتالي زيادة الذكاء لديه.

3- سباق السيارات في المنزل: وتحتاج هذه اللعبة إلى مساحة كافية والقليل من السيارات حتى يستمتع الطفل باللعب.

السابق
أسباب رفض الأطفال الذهاب إلى المدرسة
التالي
أسباب الشجار بين الأطفال وطرق للحد منه