العلوم

إرنست روسكا

إرنست روسكا

من هو إرنست روسكا؟

إرنست روسكا؛ كان عالماً وفيزيائياً ومخترعاً ألماني مشهوراً ومعروفاً في زمانه وحتى بعد وفاته، قدّم العديد من الابتكارات والاختراعات التي كان لها دوراً كبيراً وواضحاً في تقدّمه وازدهاره، إلى جانب إسهاماته التي أحدثت ضجةً علمية ضخمة، خاصةً فيما يتعلق بمجال الفيزياء، توفي إرنست روسكا في السابع والعشرين من شهر مايو لعام “1988” للميلاد.

ولد إرنست روسكا في الخامس والعشرين من شهر ديسمبر لعام “1906” للميلاد، حيث كان من مواليد مدينة هايدلبرغ الواقعة جنوب غرب ألمانيا، التي نشأ وترعرع فيها، كما أنّ أولى أبحاثه ودراساته كانت في مسقط رأسه، إلى جانب ذلك فقد كان إرنست ينتمي لواحدة من الأسر العريقة والمعروفة بعلمها وعملها، حيث كان والده من أشهر وأعظم المُستشرقين والباحثين في ذلك الزمان، كما أنّها كانت تحرص على ضرورة اعتماد كل فرد من أفرادها على نفسه؛ الأمر الذي جعل منه شخصيةً عملية وعلمية في سنٍ مبكر.

اشتهر إرنست روسكا بكثرة سفره وتنقّله، حيث يقال أنّه زار مُعظم مناطق ودول العالم؛ وذلك رغبةً منه في تطوّر علومه وثقافته، إلى جانب رغبته في مقابلة أشهر علماء تلك المدن، هذا وقد تمكّن إرنست من خلال سفراته تلك من أن يحصل على كماً علمياً هائلاً مكّنه من البدء في دراساته وأبحاثه دون أن تواجهه أية صعوبات.

تولى إرنست روسكا العديد من المهام والأعمال التي ساعدت في تقدّمه وزيادة مكانته العلمية والعملية، عمل في بداية حياته أستاذاً جامعي في العديد من الجامعات، حيث عمل بشكلٍ رئيسي ولفترةٍ طويلة في جامعة برلين للتكنولوجيا، إلى جانب أنّه كان عضواً أساسياً في جميعة ماكس بلانك والأكاديمية الألمانية للعلوم.

إلى جانب ذلك فقد تمكّن إرنست روسكا من إثبات نفسه في جميع أعماله ومهامه؛ الأمر الذي جعله يحصل على العديد من الجوائز والتكريمات؛ تقديراً له على ما بذله من جهودٍ وتضحيات، حيث حصل في حوالي عام “1986” للميلاد على نصف جائزة نوبل في الفيزياء لكونه كان قد ساهم في تقدّم وتطوّر هذا العلوم، إلى جانب حصوله على العديد من الأوسمة والميداليات كان من أهمها ميدالية دودل وجائزة روبرت كوخ وغيرها الكثير.

نبذة عن إرنست روسكا:

يُعدّ إرنست روسكا واحداً من أهم وأشهر العلماء الرائدين في مجال البصريات الإلكترونية، إلى جانب أنّه كان عالماً أكاديمياً قدّم العديد من الاختراعات التي لا تزال قائمة حتى يومنا، حيث يعود له الفضل الأكبر في ابتكار المجهر الإلكتروني الذي يُعد من أهم الاختراعات والابتكارات التي ظهرت في القرن العشرين.

تمكّن إرنست روسكا من خلال مسيرته العلمية والعملية من تقديم العديد من الكتب والمؤلفات الخاصة بمجال علوم البصريات الإلكترونية وكل ما يتعلق بها، حيث لا يزال جزءاً كبيراً من تلك المؤلفات قائماً حتى يومنا هذا.

إلى جانب ذلك، فقد تمكّن إرنست روسكا من تقديم دليلاً رياضياً وتجريبي يتعلق بنظرية بوش التي تتعلق بالمجال المغناطيسي وأثره على سلكٍ مار في التيار الكهربائي، إلى جانب أنّه قام بتطوير وتعديل المجهر الإلكتروني بشكلٍ جعل أسهل استخداماً، إلى جانب قيامه بتطوير جهاز كاشف الاهتزاز.

السابق
ماكس نول
التالي
إرنست رذرفورد