العلوم

ابن سمجون

ابن سمجون

من هو ابن سمجون؟

هو أبو بكر حامد بن سمجون، كان طبيباً وعالماً وأديباً وفيلسوفاً عربياً مُسلماً، قدّم العديد من الإسهامات والإنجازات التي كانت لها دور واضح في تقدّم وازدهار الدولة العربية والإسلامية، إلى جانب ذلك فقد كانت له العديد من الدراسات والأبحاث والإكتشافات التي بدورها ساهمت في تقدّمه وزيادة مكانته وقيمته في المجتمع العربي والغربي.

كان ابن سمجون من مواليد مدينة الأندلس، حيث ظهر في حوالي القرن الرابع للهجري، بذل جهوداً وتضحيات كبيرة في سبيل إيصال علمه ومعرفته، هذا وقد عُرف عنه أنّه جاب مُعظم مناطق ودول العالم؛ وذلك بحثاً للعلم، ورغبةً منه في تقدّم نفسه وزيادة أفكاره ومعلوماته.

كان لابن سمجون العديد من الإسهامات والاختراعات في شتّى العلوم والمعارف، كما أنّ أولى اهتماماته كانت في مجال الطب وعلومه، حيث استطاع أن يُقدم كماً هائلاً من الإكتشافات التي ما زال منها موجوداً حتى يومنا هذا، إلى جانب أنّها كانت في أغلب الأحيان المرجع الرئيسي للعديد من للعلماء والأطباء الذين بزغوا في زمانه وحتى بعد وفاته.

ساهم ابن سمجون بشكلٍ كبير في تقدّم علوم الصيدلة والعقاقيرية بشكلٍ خاص في مدينة الأندلس، كما أنّه نجح في صناعة الطب والعديد من الأدوية والمُستحضرات الطبية التي شكّلت نقلةً نوعيةً في حياته وتقدّم مدينته.

تولّى ابن سمجون العديد من المهام والمناصب التي كان لها دوراً كبيراً وواضحاً في ازدهاره وزيادة مكانته في نفوس من عاصره من علماء وأدباء وأطباء وحتى من تبعوه، كما أنّه حاول جاهداً تحقيق كل ما وُكّل إليه من مهام ومناصب؛ الأمر الذي جعل منه شخصيةً محبوبة يرجع إليها العديد من أصحاب العلم لإتمام أبحاثهم ودراساتهم.

عاصر ابن سمجون العديد من العلماء والأطباء الذين بزغوا في زمانه، كما أنّه أخذ عن العديد منهم إلى جانب تأثيره الكبير في نفوس أغلبهم، هذا وقد ذكره مُعظم العلماء في بعض كُتبهم، ومن أشهرهم العالم ابن أبي أصيبعة الذي قال عنه في كتابه “عيون الأنباء في طبقات الأطباء”: ” لقد كان ابن سمجون فاضلاً في صناعة الطب مُتميّزاً في قوى الأدوية المُفردة وأفعالها، كما أنّه كان مُتقناً لكل الأمور التي يجب عليها معرفتها”.

أشهر مؤلفات ابن سمجون:

قدّم ابن سمجون كغيره من العلماء العديد من الكتب والمؤلفات التي كان لها تأثيراً كبيراً كبيراً في حياته، والتي لا يزال جزءاً منها موجود حتى يومنا هذا ومن أشهر تلك الكتب:

  • كتاب” في الأدوية المُفردة” والذي يُعتبر واحداً من أهم وأشهر الكتب التي قدّمها ابن سمجون.
  • كتاب” الأقراباذين”.
السابق
ابن السمح
التالي
أحمد بن الجزار