المناهج

الفرق بين السنة والعام

الفرق بين السنة والعام

يعتقد البعض أن السنة والعام  لهما نفس المعنى ولكن الحقيقة أن السنة تختلف عن العلم في  بعض الأمور لا علاقة لها بعدد الأيام وهذا ما يعرفكم عليه الملخص من خلال هذا المقال.

هناك العديد من الاختلافات بين كلمة السنة وكلمه العام وقد ظهرت هذه الاختلافات خلال العديد من الآيات داخل القرآن الكريم وظهرت في عدة مواضع متنوعة وإليكم أبرز الاختلافات بين العام والسنة.

الفرق بين كلمة عام وكلمة سنة

    • الفرق بين كلمه عام وكلمه سنه يأتي الاختلاف في معنى الكلمة نفسها كلمة سنه تعني الأيام التي تكون بها الكثير من المصائب والشدائد وتكون أيام صعبة.
    • كلمه عام تعني الأيام الجيدة التي يحدث فيها الكثير من الأمور الحسنة وياتي فيها الكثير من الخيرات وهذا يعني أن أيام السنة تعتبر أيام غير محببة بينما العام أيام خير ورخاء.
    • عند الحديث عند عن الفرق بالمعنى أيضاً نجد أن العام هو عبارة عن مجموعة من أيام معينة بينما السنه هي عبارة عن شهور.
    • السنة عبارة عن اثني عشر شهراً بيننا العام يمكن أن يكون مجموعة أيام حدث فيها أمراً ما وأطلق عليها عام يناسب هذا الأمر.
  • المثال التوضيحي لما سبق هو عام الحزن والذي أطلقه الرسول ليه الصلاة والسلام على الأيام التي توفيت بها السيدة خديجة وعمه أبي طالب.
  • السنة تعد كلمة عامة وشاملة بينما العام يمكن أن يكون مخصصاً بوقت ما ولحدث ما وهذه من الفروق البارزة بينهما.

كلمة عام في القرآن

  • جاءت كلمة عام في القرآن الكريم بالعديد من المواضع المختلفة وكانت كل مرة تدل على أنها أيام رخاء وسعادة.
  • كان من أبرز الآيات القرآنية التي ذُكر فيها العام قوله تعالى في سورة يوسف “ثم يأتي من بعد ذلك عام فيه يغاث الناس وفيه يعصرون”.
  • كانت الآية تعبير عن أعوام الرخاء الطويلة السبع أعوام التي تم ذكرها بعد سبع سنين من الكرب والضيق والجفاف.
  • لم يقف معنى كلمة عام في القرآن الكريم عند أنها كلمه تعبر عن الأمور الجيدة وأيام الرخاء فقط بل جاءت بالعديد من المواضع الأخرى التي لا يشترط أن تكون معبرة عن رخاء أو شدة.
  •  أهم الآيات التي ذكر فيها كلمة عام حينما تحدث الله سبحانه وتعالى عن مدة الحمل والرضاعة قائلاً “وحمله وفصاله في عامين” بالإضافة لآية سورة البقرة “فأماته الله مائة عام ثم بعثه”.

كلمة سنة في القرآن

    • كلمه سنة في القران الكريم ذكرت في العديد من المواضع كما حدث مع كلمة عام كذلك ولهل تعبيرات مختلفة.
    • أبرز هذه المواضع سورة يوسف و التي ذكر فيها السبع سنين العجاف الذين حذر منهم يوسف قومه وأمرهم بأن يتخذوا كافة الاحتياطات خلال السبع أعوام الرخاء.
  • تحدث الله تعالى عن السنة أيضاً في قصة سيدنا نوح عندما قال سبحانه وتعالى “فلبث فيهم ألف سنه إلا خمسين عاماً” وهم 950 سنه من الدعوة التي قوبلت بالإنكار.

هل العام أشمل من السنة

  • العام أقل شمولية من السنة بينما السنة أعم وأشمل بكثير من العام وبالتالي يمكن أن نقول أن كل سنة هي عام ولا يمكن أن نقول العكس.
  • عند الحديث عن الشهرة سنجد أن السنة مشهورة بشكل أكبر بينما العام هو المستخدم منذ القدم.
  • يمكن أن نستعمل كلمة عام لنصف أجزاء معينة من السنة حصل فيها بعض الأحداث وهذا يعني أنه تم تخصيص جزء من السنة لتصبح عام.
السابق
ادوات الكيمياء واستخداماتها
التالي
الممنوع من الصرف بالأمثلة