النظام التربوي

تربية الطفل الرضيع في الشهر الثامن

تربية الطفل الرضيع في الشهر الثامن

يبدأ الطفل الرضيع في هذا السن بالحبو، وفي المقابل هناك أطفال بحاجة إلى عدة أشهر حتى يتمكنوا من الحبو، وبعض الأطفال يمشون فوراً بدون حبو، الطفل في هذا السن يمتاز بالقدرة على ربط المهارات الحركية التي يمتلكها بحواسه، ويلعب بالألعاب بشكل سهل نسبياً.

تطور الحواس عند الطفل الرضيع في الشهر الثامن:

1- حيث أن الحواس التي يمتلكها الطفل تتطور، ويشاهد الطفل كل ما يدور حوله بألوانه الحقيقية لذلك تتطور إمكانياته في استكشاف الأشياء الموجودة في الغرفة.

2- يستطيع الطفل في هذا السن تقدير المسافة بشكل أفضل وهذا يساعده في الوصول إلى ما يريد.

3- الألوان والأشكال أكثر الأمور التي تلفت انتباه الطفل.

تطور الطفل الرضيع في الشهر الثامن:

1- يستمتع الطفل في الحركه في البيت فهو يحب التحرك تجاه ما يريد.

2- عدم قلق الوالدين في حال عدم قدرة الطفل على الحبو، لأن أغلبية الأطفال يمشون مباشرة دون الحاجة إلى الحبو.

3- يتميز الطفل في هذا السن بالقدرة على مناداة الأم وجميع أفراد أسرته، فينادي أمه باسم مميز”ما” ويستطيع أيضاً طلب الحاجات الأساسية مثل: الماء والأكل.

4- يعرف الطفل في هذا السن ممتلكاته الشخصية، يستطيع جلبها بذاته للتعبير عن رغبته في شيء ما، مثل إحضار الرضاعة الخاص به للتعبير عن الجوع.

5- يستطيع الطفل في هذا السن الوقوف، لكن بمساعدة الأم مع حرص الأم على عدم إطالة وقوف الطفل حتى لا تؤلمه قدماه.

6- يتميز الطفل في هذا العمر بالضحك عندما يشعر بالراحة والأمان.

نوم الطفل الرضيع في الشهر الثامن:

1- يحتاج الطفل في هذا السن إلى 15 ساعة نوم بشكل يومي، منها 6- 11 ساعة نوم ليلًا.

2- حتى تنظم الأم نوم طفلها يجب عليها تحميم الطفل، وسرد القصص له وجعل ضوء غرفة النوم خافت حتى يستطيع الطفل النوم بعمق.

3- التسنين من أكثر الأمور التي تقلق نوم الطفل، وذلك بسبب الوجع الذي يعاني منه الطفل بسبب التسنين.

تفعل الطفل الرضيع مع الأم في الشهر الثامن:

1- يجب على الأم أن تخصص معظم وقتها في العناية والاهتمام بالطفل الرضيع واللعب معه.

2- تسمية أغراض الطفل الشخصية بمسمياتها، حتى يتذكر الطفل هذه الأسماء وترسخ في عقله ويطلبها عند حاجته لها.

3- يجب أن تحرص الأم على التعرف على أشخاص جدد، لأن هذا يساعد الطفل على التطور من الناحية الاجتماعية.

السابق
دور الأهل في حال تعرض الطفل للصدمة نتيجة العنف
التالي
حماية الأطفال من العنف