المناهج

تعبير عن الارادة والقوة

تعبير عن الارادة والقوة

مقدمة تعبير عن الارادة والقوة

تعبير عن الارادة والقوة

قد تضطرنا الحياة في بعض الأحيان بسبب ظروف معينة أن نظهر درجة كبيرة من القوة والإرادة، والتي

نكون على ثقة أنهما بداخلنا، خلال المواقف الصعبة أو المؤلمة قد ينهار الكثيرين، لكن هناك البعض يظهر نوعًا

من الإرادة والقوة الغير القابلة للفشل، فيساعدوا أنفسهم والآخرين، لذا يجب أن ندرك أن قوة والإرادة موجودة بداخلنا ولكنهما تحتاجا إلى تنميتهما، وهذا يتطلب التدريب الدائم.

الجميع مدرك أن الحياة مليئة بالتقلبات، في خلال دقيقة واحدة قد تحظى بلحظة من الهدوء والسكينة، وفي

الساعة التالية قد يواجه الشخص موقفًا صعبًا لم يكن مستعدًا له على الإطلاق، هذه هي الطريقة التي تظهر بها

الحياة امام الكثيرين مننا، وليس هناك الكثير مما يمكنن التحكم به للسيطرة على ما لا يمكن السيطرة عليه، لهذا يعتبر الاختيار الوحيد الباقي هو اكتشاف ما بداخلنا من

القوة الداخلية و الإرادة والتصميم التي نحتاجها حتى نستطيع من خلالها مواجهة الصعاب وتحقيق النمو الشخصي.

التدريب على قوة الإرادة

تعبير عن الارادة والقوة

إن الإنسان هو من يجني نتائج اختياراته جميعها في حياته، لذلك لا يصح أن يقول الإنسان عن أمرٍ ما أنه

ليس بيده أو أنه خارج عن إرادته، حيث إنّه هو من يقوّي إرادته، وهو من يضعفها، ولا يوجد أي عامل وراثي

يسهم في وجود الإرادة القوية أو الضعيفة، ويمكن للمرء أن يدرب نفسه ليصبح قوي الإرادة من خلال اتباع الآتي:

سؤال المرء نفسه ما الذي يجعله يتصرف بقوة إرادة إزاء الأمور المختلفة، وما الذي يفقده قوة إرادته في المواقف

المختلفة، وما هي الأمور التي تسهم في إضعاف إرادته. إحصاء الفرد لجميع تصرفاته والسلوكيات التي يقوم بها

عادةً، ومن ثم يصنفها حسب إرادته، فيظهر له أي المواقف كانت إرادته قوية وأيها كانت إرادته ضعيفة.

تحديد المرء للظروف التي كانت إرادته فيها قوية، ومحاولة التمسك بها. تحديد المرء للظروف المحيطة

التي صدرت فيها تصرفات عنه تبين أن إرادته ضعيفة، ومحاولة تجنب هذه الظروف ما أمكن.

وتحديد المرء صورة يحبها لنفسه، ولشخصيته لتدخل في مخيلته، وعقله الباطن ليبدأ بالعمل من أجل الوصول إليها.

القيام بالمهام والأعمال، وتنمية المهارات التي تحقق للمرء ما يتمنى أن يكون عليه سواء كانت هذه المهام

على الصعيد الشخصي أم الاجتماعي أم المهني، ومن خلال القيام المرء بهذه الأعمال التي تنمي شخصيته

تدخل صورة شخصيته التي يريدها لنفسه في عقله الواعي، ليتفق بعد ذلك العقل الباطن مع العقل الواعي

على صورة الشخصية والذات التي يتمناها المرء لنفسه، والتي قام بالعديد من الأعمال للحصول عليها، وبالتالي

سوف تُمحى أي صورة ذهنية سابقة في مخيلته عن شخصيته السابقة وإرادته الضعيفة، حيث إن الإرادة قوة تكمن في العقل.

كيف تمتلك ارادة قوية

تعبير عن الارادة والقوة

قوة الإرادة، والمعروفة أيضًا باسم الانضباط الذاتي أو ضبط النفس أو الاصرار ، وهي قدرتك على التحكم في

سلوكك وعواطفك واهتمامك. وتشمل قوة الإرادة القدرة على مقاومة الدوافع وتأجيل الإرضاء الفوري للوصول

إلى الأهداف ، والقدرة على تجاوز الأفكار غير المرغوب فيها ،المشاعر، أو الدوافع ، والقدرة على التنظيم الذاتي.

قيم عاداتك. ان تعمل مقياس لقوة الارادة. حدد هدفًا بعيد المدى للتغيير. ضع أهدافًا فرعية قصيرة المدى.

التخلي عن الرضا الفوري. امنح نفسك مكافآت صغيرة للتقدم.

ما أهمية الإرادة في تحقيق الطموح؟

تعبير عن الارادة والقوة

إن الإرادة والعزيمة، هما اللذان يدفعان الإنسان للوصول إلى قمة النجاح، حيث إنّ قوّة الإرادة والعزيمة تجعل

النفس مليئة بالأمل، وإذا امتلأتِ النفس البشريّة بالأمل أصبح كل شيء أمامها سهلًا، فلا شيء يصعب عليها بعد

ذلك أبدًا، يقول الشاعر أبوالطيب المتنبي عن قوة الإرادة والعزيمة:

إن الذي يرتجي شيئاً بهمّتهِ يلقاهُ لو حاربَتْهُ الانسُ والجنُ فاقصد الى قمم الاشياءِ تدركها تجري الرياح كما رادته

لها السفنُ إنّ معنى الإرادة يكون في رغبة كل إنسان تجاه ما يسعى إليه، وتكون في قدرة الإنسان على

الاختيار بين الشيء الذي يريده، والشي الذي لا يريده، وهي الدافع الأقوى التي تدفع الإنسان، فهي تدفعه ليقوم

بالأمور المطلوبة منه على أكمل وجه، وتدفعه إلى أن يعمل ليجني قوته وقوت عياله، تدفعه لأن يرى الجمال في هذه الحياة، ومع أنّها تنبع من قلب الإنسان،

إلا أنها تتأثّر بالظروف الخارجية، فيُمكن أن يكون لدى الإنسان دافع قوي ولكن يتأثر بالمحبطين، والعكس صحيح،

فقد يكون الإنسان ضعيف إرادة وعزيمة لكن يعينه من حوله على أن يقوّي عزيمته.

قصة قصيرة عن الإرادة والتصميم

وهناك قصة عن الإرادة تصنع المعجزات جميلة رغم صغرها، ولكن فيها أجمل المعاني والدروس، وهي:

“كانت يدها الحرة مشدودة بقبضة، صمدت في انتظارها لتقول شيئًا ما، وحتى تخبرني أنها ما كان يجب أن تتركني هنا أبدًا، حيث قد يطلب أصدقاؤها مني المساعدة.

أخيرا نظرت إلي، وكانت عيناها قاسية، لكنها لم تدع الدموع تسقط، أخبرتني يا “كوبر” هل هذا هو المكان الذي نلوم فيه المسؤولين، سألتني بصوت رقيق مثلها.

لكني طمأنتها أن الأمور سوف تحل ولكن عليها الوثوق في الله وعدالته، ظلت صابرة وتبحث كل الأدلة لتحصل على براءتها، إلى أن وصلت إليها بعد عدد كبير من السنون.

وبمجرد نطق القاضي بحكم البراءة صفق جميع من بالقاعة للملاك الذي جسد صورة عظيمة من الصبر وقوة التحمل والإرادة الحديدية.

خاتمة عن الإرادة

تعبير عن الارادة والقوة

تلعب قوة الإرادة دورًا محوريًا في حياة الإنسان، لأن العزم والعمل الجاد الدؤوب هي السمات المميزة للنجاح

، والشخص الذي لديه رغبة عاطفية يصحبها تصميم وتفكير في فعل شيء ما يحقق أهدافه في الوقت المحدد.

وهناك طرق عديدة تؤدي إلى الأهداف المرغوبة، لأن قوة إرادة الإنسان تعطيه القوة والطاقة والحيوية والحماس، كما أنها تحدد مصير الإنسان.

ويمتلك التصميم المطلق قدرة خارقة على مواجهة العقبات والتغلب عليها، ولا يوجد عائق يمكن أن يهزم قوة الإرادة، فقوي الإرادة لا يُقهر ولا يَقهر.

أما الرجل الذي يفتقر إلى الحماس وقوة الإرادة والعزيمة يشبه السفينة التي لا دفة لها، فهو يطفو على سطح الماء حسب الريح.

خلاة القول لا توجد مشكلة في هذا العالم لا حل لها، ولقد أثبتت الشخصيات العظيمة أن جميع العقبات يمكن التغلب عليها بالإصرار المطلق.

لأن الرجل لديه موهبة لتحقيق أي شيء، فلا شيء مستحيل في عالم العلم والتكنولوجيا هذا، ويمكن للإنسان أن ينجز كل مهمة إذا رغب.

لأن الرغبة القوية هي شرط أساسي للنجاح، حيث لا مجال لخيبة الأمل في حياة شخص لديه إرادة حديدية وعزيمة عنيدة،

ويبذل جهودا جبارة لتحقيق العظمة والوصول لهدفه وحلمه.

شاهد أيضًا

خصائص الذكاء في علم النفس

السابق
مقدمة وعرض وخاتمة عن يوم المرأة العالمي
التالي
ما هي علامة جزم الأفعال الخمسة