العلوم

جورج أوم

جورج أوم

من هو جورج أوم؟

جورج سيمون جورج أوم؛ كان عالماً وفيزيائياً ألماني، درس العديد من العلوم والمعارف، إلى جانب اختصاصه بعلوم الفيزياء، كما أنّه قدّم العديد من الابتكارات والإسهامات التي كان لها دوراً واضحاً في تقدّم ورقي دولته، إلى جانب دورها في زيادة شهرة ومكانة جورج أوم العلمية والعملية.

ولد جورج أوم في السادس والعشرين من شهر مارس لعام “1787” للميلاد، حيث كان من مواليد مدينة إرلنغن وهي ولاية بافاريا والموجودة في جنوب ألمانيا، حيث نشأ وترعرع هناك، كما أنّ أولى أعماله ودراساته كانت في مسقط رأسه، هذا وقد كان أوم ينتمي لواحدة من الأسر العلمية والعملية المعروفة في ذلك الزمان، فقد كان والده يعمل في مجال الأقفال الحديدية، في حين والدته ماريا إليزابيث بيك إبنة أحد الخياطين المشهورين في مدينة إرلنغن.

توفيت والدة جورج أوم وهو في العاشرة من عمره، حيث تربى هو وإخوته على يد والدهما الذي كرس حياته في سبيل تعليم أبناءه، حتى أنّهم برعوا في شتى العلوم كما أنّهم تمكّنوا من الوصول إلى مستوى عالٍ من الثقافة والمعرفة خاصةً في مجال الرياضيات والفيزياء والكيمياء والفلسفة.

كان جورج أوم واحداً من أشهر وأهم وأبرز العلماء الذين درسوا العديد من العلوم والمعارف ولكنهم تخصصوا في مجال الفيزياء، هذا وقد عمل أوم أستاذاً جامعي بعد أن أنهى دراساته، كما أنّه ابتكر العديد من الاختراعات في مجال الرياضيات؛ الأمر الذي جعله من رواد علماء الرياضيات.

قدّم جورج أوم العديد من الدراسات والأبحاث التي كان لها دور كبير وواضح في تقدّمه وشهرته، إلى جانب تجاربه التي لم ينقطع عنها يوماً، حيث تمكّن من خلال تلك الأبحاث والدراسات من ابتكار طريقة جديدة ساعدته على قياس كل من شدة وجهد ومقاومة التيار، كما أنّه تمكّن من تحديد العلاقة التي تربط بين شدة التيار وفرق الجهد الكهربائي.

حظي جورج أوم على العديد من المكافئات والتكريمات والجوائز تقديراً على ما قدّمه من مُكتشفات وابتكارات، ومن أهم الجوائز التي حصل عليها هي ميدالية كوبلي من المجتمع الملكي الكائن في مدينة لندن وذلك في حوالي عام “1841” للميلاد، إلى جانب أنّه كان مُشاركاً في العديد من الجميعات والندوات، ظهر ذلك واضحاً من خلال عضويته في الجمعية الملكية، إلى جانب الأكاديمية البروسية للعلوم، هذا وقد كان من أهم وأبرز الأعضاء المُساهمين في أكاديمية البافارية لمختلف العلوم بما فيها العلوم الإنسانية.

أهم إنجازات جورج أوم:

تمكّن جورج أوم من تقديم العديد من الإنجازات والابتكارات التي كان لها دوراً كبيراً وواضحاً في تقدّم شتى العلوم، هذا وقد تركّزت انجازاته على علوم الفيزياء بالتحديد؛ نظراً لكونه كان من أهم وأبرز الفيزيائئن في ذلك الزمان، حيث ظهر اهتمامه واضحاً في ذلك العلوم من خلال دراساته وأبحاثه المُستمرة التي أحدثت ضجةً علمية واسعة، ومن أهم تلك الإنجازات:

  • قانون أوم: نجح العالم جورج أوم بوضع قانوناً خاصاً يهدف إلى تحديد مقدار ومقياس الأثر الناتج عن تغيّر قيمة الجهد الكهربائي في التيار المار في دارةٍ كهربائية، حيث توصّل إلى هذا القانون في بداية القرن التاسع عشر الميلاد بعد قيامه بمجموعة من التجارب التي تبيّن فيها أنّ هناك علاقة بسيطة تربط بين كل من الجهد والمقاومة والتيار الموجودات في الدارة الكهربائية.
  • استمر العالم جورج أوم بتجاربه ودراساته حتى تمكّن من اكتشاف مجموعة من الخصائص الكميّة التي تتعلق بشكلٍ خاص في مجموعة التيارات الكهربائية، خاصةً تلك الموجودة في الدارات الكهربائية.
  • وضع جورج أوم مجموعة من وحدات القياس، أهمها وحدة القياس الخاصة بالمقاومة التي عُرفت باسمه، وهي “أوميغا” أو “أوم”.

أشهر مؤلفات جورج أوم:

تمكّن العالم جورج أوم كغيره من العلماء بوضع مجموعة من الكتب والمؤلفات التي احتوت على أهم العلوم والمعارف التي توصّل إليها، كما أنّها كانت بمثابة موسوعة علمية مهمة ترتبط ارتباطاً وثيقاً بمجموعة من العلوم بشكلٍ عام وبعلوم الفيزياء بشكلٍ خاص، ومن أهم تلك المؤلفات:

  • كتاب “النظرية الرياضية للتيارات الكهربائية”: حيث يُعتبر هذا العمل من أهم الأعمال والمؤلفات التي قدمها أوم، إلى جانب أنّها احتوت على أهم المبادئ والقواعد التي تتعلق بمبادئ الدارة الكهربائية وتياراتها.
  • كتاب “عناصر الهندسة التحليلية”: لاقى هذا الكتاب صداً ترحيبياً واسعاً؛ نظراً لما احتواه على معلوماتٍ قيمة ومُفيدة، كما أنّه كان من أهم الكتب التي لا تزال موجودة حتى يومنا هذا والذي يُعتبر بمثابة موسوعةٍ علمية ضخمة.

وفاة جورج أوم:

بعد حياةٍ مليئة بالبحث والجد والدراسات تعرّض العالم جورج أوم إلى وعكةٍ صحية كانت السبب وراء وقوفه عن تجاربه وأبحاثه، هذا وقد ساءت حالته الصحية حتى توفي في السادس من يوليو لعام “1854” للميلاد وهو في الخامسة والستون من عمره.

السابق
أليساندرو فولتا
التالي
ويليام جيلبرت