النظام التربوي

دور الأب في تربية الإناث

دور الأب في تربية الإناث

ما هو أثر وجود الأب في حياة الإناث؟

يقوم الأب بدور مهم جداً في تربية الأطفال بالأخص الإناث، حيث تعتبر الإناث الأب هو السند والبطل الأوحد في الحياة، لذلك تعتبر كل أنثى أنّ والدها هو محور العالم بأكمله، لذلك يكون للأب دور كبير في تكوين شخصية ابنته، إن تواجد الأب في حياة ابنته، يعني وجود السند والعناية، الإناث بحاجة إلى الإحساس بوجود عناية تختلف كلياً عن عناية واهتمام الأم، إنّ الأب هو المسؤول الأول عن الأسرة، وبالأخص الإناث، فوجود الأب كمعلم في حياة الإناث، يعتبر من العوامل الضرورية في تربيتهن وإعدادهن للحياة.

ما هو دور الأب في تربية الإناث؟

1- القوة والشجاعة: الإناث بحاجة إلى القوة والشجاعة للتغلب على كافة التحديات التي تواجه الإناث، بالأخص أنّ الإناث عاطفيات وسريعات التأثر بالأحداث، يقوم الأب بتعليم الإناث القوة والشجاعة، حتى يواجه الإناث كافة مواقف الفشل والإحباط في الحياة.
2- حرية التفكير: حيث يقوم الأب بمنح الإناث الحرية الكاملة في التعبير عن كافة الاحاسيس والمشاعر، حتى لا يكبتن هذه المشاعر سواء كانت هذه المشاعر فرح أم حزن، أيضاً يسمح الأب للإناث التعبير عن الأفكار، والمناقشة الأب فيها، مما يؤدي إلى تكوين شخصية قوية لدى الإناث.
3- العطف والحنان: إحساس الأنثى بالحب والعطف والحنان من الأب يشعرها هذا الشيء بالتوازن، وينشئ أنثى ذو شخصية سوية، عندما يمنح الأب الأنثى مشاعر الحب والعطف والحنان لا تبحث الأنثى عن هذه المشاعر في رجل آخر، فهي مُكتفية بُحب أبيها، فهو بطلها الأوحد ومحور العالم بالنسبة لها.
4– التوجيه والإرشاد: حيث أنه عندما يقوم الأب بتوجيه ابنته وإرشادها، تعتبر الأنثى أن أباها صديقاً لها لا تُخفي عنه شيء، بل تخبره بكل ما يحدث معها من أحداث، في حال قيام الأب بالتعامل مع أبنته بأسلوب القسوة، يؤدي هذا الأسلوب إلى لجوء الأنثى للبحث عن مصادر أمان خارج نطاق الأسرة وتكون شخصيتها أضعف.
5- مشاركتها هواياتها: من المهم أن يقوم الأب بمشاركة الابنة كافة الاهتمامات، في حال كانت الأنثى تحب لعب البازل لا مانع من قيام الأب بمشاركة ابنته في هذه اللعبة.

السابق
دور كل من الأب والأم في تربية الأطفال
التالي
كيفية عقاب الأطفال حسب العمر