النظام التربوي

طرق لتشجيع الطفل الكتوم على التحدث

طرق لتشجيع الطفل الكتوم على التحدث

الطفل الكتوم:

من المتعارف عليه أن الأطفال الذين يميلون إلى الهدوء وعدم الميل إلى التحدث، بشكل نهائي هؤلاء الأطفال يطلق عليهم بالأطفال الكتومين ويختلفون عن الأطفال الخجولين الذين لديهم قلق اجتماعي حقيقي نتيجة عدم ثقة هولاء الأطفال في أنفسهم.الأهالي لا يعرفون كيفية التعامل مع الأطفال الكتومين وما هي طرق تشجيع هؤلاء الأطفال على الحديث، لذلك في هذا المقال سوف نتحدث عن طرق تشجيع الأطفال الكتومين على التحدث.

ما هي طرق تشجيع الطفل الكتوم على التحدث؟

1-  تغيير أسلوب التحدث معه:

من الضروري أن يحرص كل من الأب والأم على التعامل مع الطفل الكتوم بأسلوب بعيد كل البُعد عن التنبيه والتحذيرات، يجب أن يتجنب الوالدين أن يقولان للطفل أنت طفل كتوم، حيث أن ذلك يزيد من إصرار الطفل على عدم التحدث.

2- الحوار مع الطفل الكتوم:

من المهم أن يحرص الوالدين على الجلوس مع الطفل الكتوم والتحدث معه عن الأسباب التي جعلت منه لا يحب التحدث، حيث أن الحوار يساهم بشكل كبير في تقوية العلاقة بين الطفل والوالدين.بالتالي زيادة ثقة الطفل في نفسه بسبب شعوره بمحبة الوالدين، بالتالي إخبار الطفل الوالدين الأسباب الحقيقية وراء ميله إلى عدم التحدث، عندما يعرف الوالدين الأسباب يتمكنون من وضع الحلول لمساعدة الطفل الكتوم على التحدث.

3- التخطيط بشكل مسبق:

في حال كان هناك مناسبة معينة تخص أحد أصدقاء الطفل، مثال على ذلك عيد ميلاد أحد أصدقاء الطفل، هنا يجب على كل من الأب والأم وضع العديد من الإجراءات الهامة التي تتعلق بكيفية تواصل الطفل الكتوم مع الأفراد الآخرين.تتضمن هذه الإجراءات، قيام كل من الأب والأم بتعليم الطفل الكتوم العديد من العبارات مثل قول الطفل لصديقه شكراً لك على دعوتي لحضور عيد الميلاد، مع حرص الوالدين على الوصول إلى الحفلة بموعد مبكر، حتى يتمكن الطفل الكتوم من التأقلم مع الأفراد القادمين إلى العيد ميلاد بشكل تدريجي وتشجيعه على التحدث معهم.

4- تقديم المدح والمكافآت:

من المهم أن يحرص الوالدين على مدح الطفل الكتوم وتقديم المكافآت له في حال قيام الطفل الكتوم بالتحدث، ذلك لتشجيع الطفل الكتوم على التحدث.

 

السابق
محمد عبد السلام
التالي
ألبرت أينشتاين