اختراعات واكتشافات

قصة اختراع السيارة الكهربائية

قصة اختراع السيارة الكهربائية

ما هي قصة اختراع السيارة الكهربائية؟

قد تعتقد أنّ السيارات الكهربائية اختراع جديد نسبيًا، لكن في الواقع كان العلماء يستكشفون إمكانية استخدام الكهرباء لتشغيل السيارة، منذ منتصف القرن التاسع عشر، لا يزال المخترع للسيارة الكهربائية محل نقاش حتى اليوم، ومع ذلك، إذا كنت ترغب في تتبع السيارة الكهربائية إلى أصولها الأكثر تواضعًا، فقد ابتكر المخترع الهنغاري (Anyos Jedlik) في عام 1828م، نوعًا من المحركات الكهربائية التي استخدمها لتشغيل عربة نموذجية صغيرة.

في غضون ذلك حدث اختراع عربة كهربائية ما بين عامي (1832 و1839)م، يُنسب إلى الاسكتلندي روبرت أندرسون على نطاق واسع أنّه اخترع عربة كهربائية مع بطاريات بدائية غير قابلة لإعادة الشحن.

بين عامي (1834 و1835)، اخترع الأمريكي توماس دافنبورت أيضًا عربة كهربائية، في حين أنّ العلماء من هولندا والمجر قاموا بجود عديدة في تصنيع عربات كهربائية في ذاك الوقت، ولعلَّ الأهم من ذلك هو ما قام بع المخترع الفيزيائي الفرنسي جاستون بلانت في عام 1865م، باختراع بطارية قابلة لإعادة الشحن من شأنها أن تجعل المحرك الكهربائي اقتراحًا عمليًا أكثر، في الواقع جميع السيارات الكهربائية اليوم من رينو زوي إلى تسلا موديل تتطلب توصيلها ببطارية لإعادة شحنها، ولكن في المستقبل القريب، قد تتمكن من قيادة سيارتك ببساطة على لوحة خاصة لإعادة شحنها لاسلكيًا، يُعرف هذا بالشحن الاستقرائي.

قام المخترع الفيكتوري توماس باركر، في عام 1884م، بابتكار سيارة كهربائية وكان يقودها بانتظام للعمل في مسقط رأسه في ولفرهامبتون، في الواقع تم قيادة سيارة باركر الكهربائية قبل أكثر من عقد من وصول السيارات الأولى التي تعمل بالبنزين إلى المملكة المتحدة، ومن الجدير بالذكر أنّ اختراع باركر جاء قبل عام من ظهور أول سيارة إنتاج في العالم، كان لسيارة باركر القدرة على الإنتاج بكميات كبيرة أيضًا، ولكن للأسف أثناء بناء نموذج أولي للسيارة وإرساله إلى باريس، غرقت السفينة التي كانت تحمل ذاك النموذج، تمّ إنشاء أول عربة كهربائية تدخل سلسلة الإنتاج بواسطة (William Morrison) من ولاية أيوا.

كان موريسون قد بنى سابقًا عددًا من النماذج الأولية للسيارات الكهربائية، ولكن لم يكن الأمر كذلك حتى عام 1891م، عندما وقّع عقدًا مع شركة البطاريات الأمريكية لتصنيع اختراعه والترويج له بحيث تبدأ الأشياء في الانطلاق، كانت مواصفات (Morrison Electric) سيئة في الغالب وفقًا لمعايير اليوم، ولكنه قد طوّر محركها الكهربائي، ولكن استغرقت البطاريات 10 ساعات لإعادة الشحن، وكانت السرعة القصوى بين 6 و12 ميلا في الساعة، في عام 1895م، تمّ إدخال نسخة معدلة من (Morrison Electric) في أول سباق سيارات يقام في أمريكا، تمّ تنظيم سباق (Chicago Times-Herald) للترويج لصناعة السيارات الأمريكية وعرض 2000 دولار للفائز.

ظهرت أول السيارات الكهربائية التي تمّ استخدامها كسيارات أجرة في عام 1897م، عندما قدمت شركة النقل الكهربائي في فيلادلفيا 12 سيارة للاستخدام في نيويورك، أنتجت نفس الشركة نموذجًا جديدًا (Electrobat)، بعد ذلك بعامين وفي عام 1899م، تمّ استخدام 100 سيارة من هذا القبيل في المدينة، للأسف أدّى حريق في عام 1907م، إلى تدمير الكثير من مخزون سيارات الشركة، ممّا أدّى إلى إغلاقها، في عام 1898م تمّ إطلاق سيارة كهربائية جديدة أخرى، وهذه السيارة جاءت من بورش، أطلق عليها اسم (P1)، وكانت مدعومة بمحرك قوي، وسرعته القصوى 22 ميلاً في الساعة.

تمّ الوصول إلى معلم آخر في عام 1899م، عندما أصبحت سيارة (La Jamais Contente) وهي سيارة كهربائية بلجيكية الصنع أول سيارة تسير على الطرق بسرعة تزيد عن 62 ميلاً في الساعة، تمّ تشغيلها بمحركين كهربائيين، وكان يقودها السائق البلجيكي كميل جيناتزي، ارتفعت شعبية السيارات الكهربائية بشكل حاد في هذه المرحلة، خاصة في أمريكا، في الواقع من بين 4192 سيارة تمّ إنتاجها في الولايات المتحدة عام 1900م، كانت 28٪ منها كهربائية.

عام 2008م كانون الثاني، أعلنت الحكومة الإسرائيلية عن دعمها لمشروع كاسح للترويج لاستخدام السيارات الكهربائية في إسرائيل، سيكون هذا الجهد بمثابة مشروع مشترك بين شركة (Better Place)، وهي شركة ناشئة في (Palo Alto) أسسها خبير البرمجيات شاي أغاسي، وشركة صناعة السيارات الفرنسية (Renault – Nissan) تتمثل خطة أغاسي في إنشاء شبكة واسعة من نقاط الشحن وبيع سائقي المركبات الكهربائية في سياراتهم مثل الدقائق على خطة الهاتف الخليوي، مكان من المقرر أن تصل سيارات رينو الكهربائية الأولى إلى شوارع تل أبيب ومدن أخرى في عام 2011م،.

أعلنت شركة بتر بليس عن مجموعة من الشراكات لدعم مشاريع السيارات الكهربائية في الدنمارك وكندا واليابان وأستراليا والولايات المتحدة، في يوليو 2008م، وصلت أسعار الغاز إلى مستويات قياسية تجاوزت 4 دولارات للجالون، وانخفضت مبيعات السيارات إلى أدنى مستوياتها، يبدأ صانعو السيارات الأمريكيون في تحويل خطوط إنتاجهم بعيدًا عن سيارات الدفع الرباعي والمركبات الكبيرة الأخرى نحو سيارات أصغر وأكثر كفاءة في استهلاك الوقود.

في عام 2009م، خصص قانون الإنعاش وإعادة الاستثمار الأمريكي 2 مليار دولار لتطوير بطاريات السيارات الكهربائية والتقنيات ذات الصلة، أضافت وزارة الطاقة 400 مليون دولار أخرى لتمويل بناء البنية التحتية اللازمة لدعم المركبات الكهربائية الموصولة بالكهرباء، في أبريل من نفس العام ، أعلن رئيس الوزراء البريطاني جوردون براون أنّ الحكومة البريطانية ستروج لاستخدام السيارات الكهربائية في المملكة المتحدة من خلال تقديم دعم بقيمة 2000 جنيه إسترليني للمشترين، يقدر مسؤول حكومي رفيع المستوى أنّ 40٪ من جميع السيارات في بريطانيا ستحتاج إلى أن تكون كهربائية حتى تصل البلاد إلى هدفها المتمثل في خفض 80٪ من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بحلول عام 2050م.

أقامت شركة (Chrysler) شراكة مع شركة تصنيع السيارات الإيطالية (Fiat)، في مايو 2009م، أعلن الرئيس أوباما عن سياسة جديدة للمسافة المقطوعة بالميل للوقود تتطلب من مصنعي السيارات تلبية الحد الأدنى من معايير كفاءة استهلاك الوقود البالغ 35.5 ميلاً للغالون بحلول عام 2016م، بعد ذلك بقليل منحت وزارة الطاقة قروضًا بقيمة 8 مليارات دولار لفورد ونيسان وتيسلا موتورز لدعم تطوير المركبات ذات الكفاءة في استهلاك الوقود، كانت قروض صناعة السيارات الكهربائية هي التوزيعات الأولى من صندوق أكبر بقيمة 25 مليار دولار تمّ إنشاؤه بموجب قانون استقلال وأمن الطاقة لعام 2007م.

كشفت نيسان عن سيارتها الكهربائية الجديدة المسماة ليف (“سيارة عائلية رائدة وصديقة للبيئة وبأسعار معقولة”)، يمكن لـ (LEAF) أن تصل سرعتها القصوى إلى أكثر من 90 ميلاً في الساعة، ويمكنها السفر 100 ميل بشحن كامل، وبها بطارية يمكن إعادة شحنها بنسبة 80٪ من سعتها في 30 دقيقة.

التسلسل الزمني لصناعة السيارات الكهربائية:

  • عام (1832-1839)م: اخترع المخترع الاسكتلندي روبرت أندرسون أول عربة كهربائية بدائية تعمل بخلايا أولية غير قابلة لإعادة الشحن.
  • عام 1835م: يعود الفضل إلى الأمريكي توماس دافنبورت في بناء أول سيارة كهربائية عملية.
  • عام 1891م: قام ويليام موريسون من دي موين بولاية أيوا بصناعة أول سيارة كهربائية ناجحة في الولايات المتحدة.
  • عام 1893م: تمّ عرض عدد قليل من الماركات والموديلات المختلفة للسيارات الكهربائية في شيكاغو.
  • عام 1897م: ضربت أول سيارات الأجرة الكهربائية شوارع مدينة نيويورك، أصبحت شركة (Pope Manufacturing Company) في ولاية كونيتيكت أول شركة أمريكية لتصنيع السيارات الكهربائية على نطاق واسع.
  • عام 1899م: بدأ (Thomas Alva Edison) مهمته لإنشاء بطارية قوية تدوم طويلاً للسيارات الكهربائية التجارية، اعتقادًا منه بأنّ الكهرباء ستعمل على تشغيل السيارات في المستقبل.
  • عام 1900م: من بين 4192 سيارة منتجة في الولايات المتحدة، كان منها 28 بالمائة منها تعمل بالكهرباء، وتمثل السيارات الكهربائية حوالي ثلث جميع السيارات الموجودة على طرق مدينة نيويورك وبوسطن وشيكاغو.
  • عام 1908م: قدّم (Henry Ford) الطراز (T) الذي يتم إنتاجه بكميات كبيرة والذي يعمل بالبنزين، والذي سيكون له تأثير عميق على سوق السيارات في الولايات المتحدة.
  • عام 1912م: قام المخترع تشارلز كيترنج بختراع أول مشغل كهربائي عملي للسيارات.
  • عام 1966م: قدّم الكونجرس أولى مشاريع القوانين التي توصي باستخدام السيارات الكهربائية كوسيلة للحد من تلوث الهواء.
  • عام 1976م: أقرّ الكونجرس قانون البحث والتطوير والتوضيح للمركبات الكهربائية، كان يهدف إلى تحفيز تطوير تقنيات جديدة بما في ذلك البطاريات والمحركات المحسّنة والمكونات الكهربائية للسيارات.
  • عام 1988م: روجر سميث، الرئيس التنفيذي لشركة (G.M)، وافق على تمويل جهود البحث لبناء سيارة كهربائية عملية للمستهلكين.
  • عام (1997 – 2000)م: تمّ إنتاج بضعة آلاف من السيارات الكهربائية بالكامل (مثل Honda’s EV Plus وGM’s EV1 وFord’s Ranger Pickup EV وNissan’s Altra EV وChevy’s S-10 EV وToyota’s RAV4 EV)، من قبل شركات تصنيع السيارات الكبرى.
  • عام 2006م: كشفت (Tesla Motors) علنًا عن سيارة (Tesla Roadster) الرياضية الفائقة في معرض سان فرانسيسكو الدولي للسيارات في نوفمبر، سيتم بيع أول سيارة (Roadsters) في عام 2008م، بسعر أساسي يبلغ 98،950 دولارًا.
  • عام 2008م: أعلنت الحكومة الإسرائيلية عن دعمها لمشروع كاسح للترويج لاستخدام السيارات الكهربائية في إسرائيل.
  • عام 2009م: خصص قانون الإنعاش وإعادة الاستثمار الأمريكي 2 مليار دولار لتطوير بطاريات السيارات الكهربائية والتقنيات ذات الصلة.
السابق
قصة اختراع المحرك البخاري
التالي
قصة اختراع الغسالة الكهربائية