العلوم

قصة لولوة الثويني كاملة

يزعم نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي أن والد لولوة ، عبد المحسن عبد الله الثويني ، و عمها وصلوا أيضًا إلى المدرسة و ضربوا الفتاة ضربًا مبرحًا أمام زملائها قبل إخراجها من المبنى دون تقديم أي معلومات عن حالتها الصحية ، يعتقد بعض نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي أن هجوم لولوة وقع بسبب التوترات بين والدتها و والدها ، كتب أحد المتابعين: “مستعوبين فتاة في سن محتاجة لاحتواء ، و يوم تخرجها تتعرض للضرب و الإذلال من قبل والدها و عمها ، و يتم أخذها بالقوة بسبب قرارها بالاستقرار مع والدتها ، و هي تحملها امام أساتذتها و الأمن ما منعهم” ، و بسبب عدم رغبتها في الخروج مع والدها ، صرخت الطالبة لولوه الثويني في مقطع فيديو التقطه أحد الطلاب ، لم يتدخل أحد لأن الجميع كان يرى أنه والدها و لا يحق لأحد التدخل ، و استمر المتابع متقبلاً العار و الأذى النفسي الذي ستعانيه الفتاة ،  و قال أحد المتابعين أنه لم ترد أنباء عن الفتاة حتى هذه اللحظة.

السابق
تفاصيل هاشتاق لولوة الثويني
التالي
من هي اسرع رابر انثى في الكيبوب؟