المناهج

ما هي خصائص الاسلوب العلمي

ما هي خصائص الاسلوب العلمي

أهم مقومات الأسلوب العلمي:

ما هي خصائص الاسلوب العلمي..

1_ الإلتزام باللغة العلمية شكلاً، والفكر المنطقي مضموناً.
2_ الدقة في صوغ العبارة صياغة تعتمد الألفاظ الحقائق، وتبتعد عن استخدام الألفاظ المجازية والمحسنات الكلامية.
3_ الوضوح في الأداء، والإبتعاد عن الغموض:
4_ الإقتراب من ذهن المخاطب بالأسلوب _قارئاً كان أو سامعاً _ ما أمكن ذلك.
5_ وضع العبائر في خط سياقها مترابطة لفظاً ومعنى، بحيث تمهد السابقة للاحقة، وتأخذ التالية بعناق المتقدمة.

الأسلوب الأدبي:

نسبة إلى الأدب الذي يراد به _هنا _ “الكلام الإنشائي البليغ الذي يقصد به التأثير في عواطف القراء والسامعين”.
هو ما يعرف قديماً بـ (صناعة الأدب).
أو كما يعرّفه (المورد _مادة Literature _ الأدب: مجموع الآثار النثرية والشعرية المتميزة بجمال

الشكل أو الصياغة، والمعبرة عن فكرات ذات قيمة باقية”.
يتحدث عنه عبد النور فيقول: “الأدب في معناه الحديث هو علم يشمل أصول فن الكتابة، ويعني

بالآثار الخطية، النثرية والشعرية.
هو المعبر عن حالة المجتمع البشري، والمبين بدقة وأمانة عن العواطف التي تعتمل في نفوس

شعب أو جيل من الناس، أو أهل حضارة من الحضارات.
وصف الطبيعة في جميع مظاهرها، وفي معناها المطلق، في أعماق الإنسان، وخارج نفسه، بحيث

أنه يكشف عن المشاعر من أفراح وآلام، ويصور الأخيلة والأحلام، وكل ما يمر في الأذهان من الخواطر.

الأسلوب العلمي المتأدب..

إذا كان الأسلوب العلمي محدد المعاني ، خاليا من العاطفة والخيال والبلاغة لأن هدفه الإفهام

الإقناع . وإذا كان الأسلوب الأدبي حافلا بالعاطفة محشوا بالخيال ، قائماً على الأساليب الفنية البلاغية لأنه يهدف إلي الإمتاع والتأثير –

كما في الأمثلة السابقة – فإن هناك أسلوباً يجمع بين الحسنيين – يجمع بين أهداف الأسلوب

العلمي في عرض الحقائق العلمية ويقصد إلي الإفهام والإقناع ، ويجمع بين بعض سمات

جماليات الأسلوب الأدبي – هذا الأسلوب يسمي ” الأسلوب العلمي المتأدب – وهو المتمثل في

النصوص العلمية التي تكتسب قيمة أدبية من طريقة عرضها – وعلى رأس هذا النوع كتب

التاريخ وكتب الرحلات . فمن مؤلفيها من يمتعون القارئ بطريقتهم في سرد الأحداث ، ووصف

المناظر ، وتقديم الشخصيات ، وتحليل الدوافع الإنسانية . حتى لتحسب أنك تقرأ قصة خيالية لاعرضا علمياً .
إنه أسلوب يقدم لنا الحقائق العلمية في أسلوب يقربها إلينا وتخفيف جفافها باستخدام الأسلوب الأدبي الجميل .

أركان الأسلوب العلمي المتأدب :

1. الأفكار والمعاني .
2. الصياغة
3. بعض جماليات الأسلوب الأدبي

نموذج للأسلوب العلمي المتأدب :

الكبد سد كبير أمام نفوذ أي سم إلي البدن ، ما لم يتغلب على الخلايا الكبدية ويدمرها ، وبذلك

تكون خلايا الكبد الحارس الأمين للبدن فلا يسمح بأن يتأذي حتى يكون العطب قد استولي على

خلايا الكبد بالذات فهل بعد هذا الفداء والتضحية من تضحية ؟
إن جملة من طرائق الكبد في التخلص من السموم  ما هو بسيط في ضرب الحصار حوله ، أو إتلافه

وإيثاقه ، كما في إيثاق المجرمين ، وعملية الأيثاق هنا هي المعروفة باتحاد السم مع حمض الكبريت ، أو حمض الفلوكورنيك .

بهذه الطريقة يمكن نقل هذه المادة السامة بأمان من خلال المصرف العام أي : القناة الصفراوية ، حيث تطرح في الأمعاء مرة أخري لتلقي خارج الجسم .

خصائص الأسلوب العلمي المتأدب :

1. يعالج جميع القضايا العلمية والإنسانية .
2. يعرض أفكاره العلمية بأسلوب سهل مفهوم .
3. يخفف من استخدام المصطلحات العلمية ، ويبسط عرضها .
4. دقة استخدام الألفاظ والأساليب .
5. فيه بعض الصور الخيالية ، لتوضيح الفكرة وشرحها بصورة واضحة .
6. فيه بعض من مظاهر شخصية الكاتب ، دون طغيان على الحقائق العلمية .
7. يهدف إلي الإفهام والإقناع ، مع بعض التشويق والإثارة .
8. فيه قليل من المحسنات البلاغية – التي تجئ دون قصد . أو يخلو منها .

4 – نموذج للدراسة من الأسلوب العلمي المتأدب :

مع الله في الأرض – الطير – من مقال الدكتور أحمد زكي – مجلة العربي أغسطس 1973)

إن الأحياء جميعاً نشأت من الوحدة على بساط من الخلق الواحد ، دليل صنعة فيها واحدة ،

وصانع واحد ، ولكنها صنعة فاهمة عاقلة ، مدبرة قادرة مقتدرة تغير من أعضاء ووظائف أعضاء ما يتفق مع العيشة على الأرض ، أو العيشة في الماء أو العيشة في السماء .

 

وشاهد ايضا:

ما هي نظريات القيادة الإدارية؟

السابق
ما هي أشكال الخاتمة
التالي
مقدمات بحوث دينية متنوعة