المناهج

مقدمة تعبير عن اكرام الضيف

حسن الضيافة وإكرام الضيف تُعد واحدة من أهم الصفات الحسنة التي يجب على كل فرد أن يتحلى بها

وأن يحترم حقوق الضيف قدر الإمكان ، وقد جاءت العديد من الايات القرانية وبعض الأحاديث النبوية الشريفة

التي أرشدتنا إلى الحرص على حسن الضيافة وإكرام الضيوف .

حسن الضيافة

يُعتبر حسن الضيافة من صفات الخير المعروف بها العرب والمسلمين ،

وهي واحدة من أفضل مكارم الأخلاق التي تدل على سماحة النفس ورقي التفكير والمروءة والشهامة ،

ولا سيما عندما يعمل صاحب البيت على رفع الحرج عن الضيف ؛ حتى يشعر كما لو كان في منزله ،

ومن هنا انتشرت بعض القواعد والمصطلحات العامة بين أبناء المجتمع التي تُشير إلى أهمية إكرام الضيوف مثل

الضيف ضيف الرحمن لتعزيز حق الضيف في الحصول على حسن الضيافة والكرم والاحترام أيضًا .

مقدمة عن اكرام الضيف

إكرام الضيف في حدود ما حددته الشريعة الإسلامية يُعد من أهم الصفات التي تدل على نبل أخلاق الإنسان

وعلى كرمه وعدم البخل وعن ترحيبه بالاخرين أيضًا ، وقد أوصانا رسول الله ـ صل الله عليه وسلم ـ بضرورة إكرام الضيف

وقد ورد في ذلك عن أَبي شُريْحٍ الخُزاعيِّ ـ رضي الله عنه ـ  أَنَّ النَّبيَّ ـ صلَّ الله عليه وسلم : قَال : { مَنْ كَانَ يُؤمِنُ بِاللَّهِ والْيَوْمِ الآخِرِ فَلْيُحْسِنْ إلى جارِهِ ، ومَنْ كَانَ يُؤْمِنُ بِاللَّهِ واليومِ الآخِرِ فَلْيُكْرِمْ ضَيْفَهُ ، ومَنْ كانَ يُؤمنُ باللَّهِ واليومِ الآخرِ فَلْيَقُلْ خَيْرًا أَوْ لِيَسْكُتْ } رواه مسلم .

أهمية إكرام الضيف

هناك عدد لا حصر له من فوائد إكرام الضيف وحسن الاستقبال والضيافة له أيضًا من أهل المنزل ، مثل :

-يُعد إكرام الضيف والقيام بالواجب تجاهه إمتثالًا لأمر الله تعالى ورسوله في إكرام الضيف

وهو وسيلة لجني الخير والبركة وعظيم الثواب أيضًا .

– الحرص على إكرام الضيف من شأنه أيضًا أن يخلق روحًا من المحبة والوئام والتالف بين الأهل

والأقارب والأصدقاء وبين أفراد المجتمع بشكل عام .

-الإحسان إلى الاخرين وإكرام ضيافتهم يُساعد على التخلص من مشاعر البغض والحقد والحسد بين الناس .

– ويُعد إكرام الضيف أيضًا وتقديم المأكل والمشرب وتوفير مكان امن للنوم أيضًا وعدم إعطائه شعور بالاستياء من وجوده من أهم

الصفات التي تدل على الكرم والبر وترتقي بنفس صاحبها إلى أجمل الصفات والأخلاق .

اداب استقبال الضيف

هناك عدد من اداب ومظاهر استقبال الضيوف ، ومن أهمها ، ما يلي :

-استقبال الضيف بابتسامه ووجه بشوش يُعطي إحساس بالسعادة بقدوم هذا الضيف .

-يجب أن يتم توفير مكان نظيف ومُرتب لاستقبال الضيف به ، بل يجب استقباله في أجمل وأفضل مكان داخل المنزل .

-تقديم واجب الضيافة إليه سواء المشروبات أو تقديم وجبات الطعام أيضًا مع الاهتمام بأن تكون تلك المشروبات والأطعمة ذات مظهر جيد ونظيفة وآمنة تمامًا حتى لا تُسبب أي أضرار للضيف لترك انطباع الكرم والفضل لأهل هذا المنزل .

-عدم التطرق إلى الحديث في أمور من شأنها أن تُسبب الإزعاج لهذا الضيف ومراعاة مشاعره .

-يجب عدم ترك الضيف وحده وقضاء وقت طويل في أي مكان اخر بالمنزل لأن ذلك يُشعره بأنه ضيف غير مرغوب به .

اداب الضيافة

من المهم أن نُشير أيضًا إلى اداب الضيافة التي يجب على كل ضيف الالتزام بها ،

حيث يجب أن يكون الضيف على علم بأن أهل المنزل على استعداد لاستقباله وعدم زيارتهم في وقت متأخر

أو دخول المنزل دون استئذان ، وأن لا يزور المنزل أيضًا إلا عندما يتواجد جميع أفراده به ،

كما يجب أيضًا مراعاة الظروف المادية والاجتماعية لأهل المنزل ، وعدم قضاء وقت طويل في الزيارة

لعدم إزعاج أهل المكان وخصوصًا عند زيارة المريض ، وعند طلب الضيافة لعدة أيام يجب عدم الإثقال

على أهل المنزل بالطلبات أو التدخل في حياتهم وأمورهم الخاصة .

السابق
انشاء عن العلم
التالي
مطويات جاهزة عن نظافة الاسنان