النظام التربوي

مميزات وعيوب إنجاب طفل وحيد

مميزات وعيوب إنجاب طفل وحيد

إنجاب طفل وحيد:

عند الاتفاق على الزواج لتكوين عائلة، دائماً يتحدث كل من الزوجين عن عدد الأطفال الذين سوف يتم إنجابهم، أغلبية الأسر يميلون إلى إنجاب طفل وحيد، معظم الأسر يميلون إلى إنجاب عدة أطفال، في هذا المقال سوف نتحدث عن مزايا إنجاب طفل وحيد وما هي العيوب المترتبة على إنجاب طفل وحيد.

ما هي مزايا إنجاب طفل وحيد للأسرة؟

1- تخفيض المصاريف: إن عملية تربية الأطفال تحتاج إلى الكثير من المصاريف، عند مجيء المولود الأول تزداد مصاريف العائلة، حيث أن الطفل بحاجة إلى العديد من الاحتياجات الأساسية مثل الحليب والحفاضات والثياب، وأدوية أيضاً وكلما كبر الطفل زادت طلباته وزاد مصروفه، أيضاً قد يمنع الطفل كل من الأب والأم من القيام في العديد من الأنشطة الترفيهية مثل السفر والقيام بالرحلات المختلفة، أغلبية العائلات يعتقدون أنه كلما قل عدد الأطفال قلة الأعباء المادية المترتبة على العائلة.

2- الحصول على محبة أكبر: عندما يكون الطفل وحيد يحصل الطفل على عناية واهتمام ورعاية أكبر من جهة الوالدين، حيث أنه لا يوجد أحد معه يشاركه في محبة الوالدين واهتمامهم.

3- عدم إحساس الطفل الوحيد بالغيرة: عندما يكون الطفل وحيد ولا يوجد لديه إخوان هنا لا يكون للطفل أحد يغار منه.

4- زيادة صبر الوالدين: في حال وجود طفل وحيد في البيت لا يتوزع صبر كل من الأب والأم بين الأطفال، لأنه لا يوجد إلاّ طفل وحيد، بالتالي يرتفع صبر كل من الأب والأم على الطفل الوحيد.

5- ارتباط الطفل الوحيد بالوالدين يزيد: حيث أنه عندما يكون الطفل وحيد يزداد علاقته بالوالدين ويتعلق الطفل الوحيد بالأب والأم بشكل كبير، أيضاً يتعلق كل من الأم والأب بالطفل الوحيد تعلق كبير لأنه لا يوجد لديهما سواه.

ما هي عيوب إنجاب طفل وحيد؟

1- لا يحصل الطفل الوحيد على دور القدوة: عندما يكون الطفل وحيد ولا يوجد لديه إخوان لا يتمكن الطفل الوحيد من تطبيق ما تعلمه من معارف وخبرات بالقدوة على الأصغر منه، لأنه لا يوجد لديه إخوان.

2- الطفل الوحيد اتكالي: نظراً لكون الطفل وحيد، يكون الطفل اعتمادي واتكالي بشكل كبير لأنه تعود على أن يحصل على كل شيء دون قيامه بأي جهد مهما كان هذا الجهد بسيط.

3- الطفل الوحيد لا يمتلك المهارات الاجتماعية: كون أن الطفل وحيد ولا يسمح الوالدين للطفل بالخروج لوحده والخوف الزائد على الطفل هذا كله يضعف شخصيته ويجعله شخص منطوي على نفسه غير قادر على تكوين العلاقات بالتالي ضعف المهارات الاجتماعية لديه.

 

السابق
أسباب تمييز الوالدين بين الأطفال والآثار المترتبة على ذلك
التالي
نصائح لتعليم الطفل العطف والرأفة